الأربعاء , سبتمبر 26 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / قسم الاخبار / أخبار الكويت / جامعة الكويت تحتفل غداً باليوبيل الذهبي لمسيرتها الحافلة بالعلم والمعرفة

جامعة الكويت تحتفل غداً باليوبيل الذهبي لمسيرتها الحافلة بالعلم والمعرفة

جامعة الكويت تحتفل غداً باليوبيل الذهبي لمسيرتها الحافلة بالعلم والمعرفة

525505_e

(كونا) — تحتفل جامعة الكويت غدا الأحد باليوبيل الذهبي لتأسيسها مكللة بذلك مسيرة 50 عاما حافلة بالعطاء والعلم والمعرفة حتى أضحت صرحا شامخا يرفد الوطن بالكوادر والكفاءات المؤهلة في شتى المجالات.
ففي 27 نوفمبر 1966 شهدت البلاد احتفالا حاشدا على المستوى الرسمي والعلمي والشعبي بافتتاح الجامعة رسميا تصدره الأمير الراحل الشيخ صباح السالم الصباح طيب الله ثراه وكبار رجالات الدولة والوزراء ووزراء من دول شقيقة وصديقة وأكاديميون وشخصيات عاملة في ميدان التعليم والثقافة من مختلف أنحاء العالم.
ولابد في رحاب هذه الذكرى من الوقوف كثيرا والاعتزاز بكل ما حققته الجامعة طوال مسيرتها الأكاديمية الحافلة بالإنجازات ورفد البلاد بشتى القطاعات بالخريجين المؤهلين على أعلى المستويات فضلا عن إيجاد الحلول العلمية لقضايا المجتمع.
وجاء تأسيس جامعة الكويت بمقتضى القانون رقم 29 لسنة 1966 بشأن تنظيم التعليم العالي والقوانين ذات الصلة وذلك بعد خمس سنوات فقط من حصول دولة الكويت على استقلالها وتحقيق سيادتها الكاملة.
أما فكرة مشروع الجامعة فتعود إلى عام 1960 حيث استقدمت وزارة التربية عددا من الخبراء تكونت منها لجنة مؤلفة من الدكتور سليمان حزين مدير جامعة أسيوط المصرية والدكتور قسطنطين زريق الأستاذ بالجامعة الأمريكية في بيروت وإيغور جينجز الأستاذ في جامعة كامبردج.
وتولت اللجنة آنفة الذكر دراسة إمكانية إنشاء جامعة الكويت ورفعت تقريرا مفصلا بذلك إلى مجلس الوزراء متضمنا توصياتها واقتراحاتها بخصوص مشروع تأسيس الجامعة.
وفي عام 1961 أنشئ مجلس مؤقت للجامعة بغية العمل على افتتاح الدراسة في شهر سبتمبر عم 1964 بكليتين هما (الآداب) و(العلوم) حيث انتدبت وزارة التربية الدكتور عبدالحليم منتصر ليكون مديرا للجامعة الذي استمر في عمله حتى عام 1963 وخلال إقامته في الكويت أعد الكثير من الدراسات عن إنشاء الجامعة ومتطلباتها اللازمة.
وفي سبتمبر 1965 استقدمت وزارة التربية لجنة برئاسة الدكتور عبدالفتاح إسماعيل وكيل وزارة التعليم العالي في مصر حينها وباشرت اللجنة عملها بمعاونة فريق من رجال التعليم وغيرهم في الكويت حتى انتهت دراستها إلى تحقيق أهداف مجلس الوزراء بإنشاء كليتين تتضمنان من الأقسام العلمية ما يكفل الاستجابة للحاجات الملحة للمجتمع الكويتي من المدرسين والمدرسات.
وهكذا تقرر إنشاء جامعة الكويت وصدر المرسوم الأميري في أبريل 1966 بالقانون رقم 29 /1966 لتنظيم التعليم العالي وشهد 27 نوفمبر 1966 الافتتاح الرسمي وكان قوام الجامعة الناشئة حينذاك 418 طالبا وطالبة و31 عضو هيئة تدريس.
وتمثلت رسالة الجامعة منذ إنشائها في المساهمة في توطين وتطوير ونشر المعرفة الإنسانية ومتابعتها وإعداد الثروة البشرية والقيادات الواعية لتراثها للوفاء باحتياجات ومتطلبات العصر الحديث بالتعاون مع المؤسسات العلمية المماثلة لها في الرسالة.
وفضلا عن ذلك تركز الجامعة على تعزيز القيم والمبادئ الوطنية والعربية والإسلامية والاستثمار بالعنصر البشري وتحقيق التميز في التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع والاستفادة من التقنيات الحديثة.
وتزامن الافتتاح الرسمي مع تأسيس كلية العلوم والآداب والتربية وكلية البنات الجامعية وكان قوامها 418 طالبا وطالبة و31 عضو هيئة تدريس وتوسعت الجامعة في إنشاء المزيد من الكليات الجامعية وخلال ال50 عاما الماضية شهدت جامعة الكويت زيادة مطردة في أعداد الطلبة مع ارتفاع أعداد الكليات حيث بلغ كما ورد آنفا إجمالي الدفعة الأولى للجامعة 418 طالبا وطالبة بينما بلغ إجمالي عدد الطلبة 37112 طالبا وطالبة للعام الجامعي 2016/2017.
ولدى افتتاجها كانت الجامعة تضم كليتين هما كلية العلوم والآداب والتربية وبلغ عدد طلبتها 86 طالبا وكلية البنات الجامعية وبلغ عددهن 332 طالبة وبلغت نسبة المقبولين في الجامعة 42 في المئة من مجموع الناجحين في الثانوية لعام 1966.
وفي شهر أبريل عام 1967 صدر مرسوم أميري بإنشاء كليتين هما كلية الحقوق والشريعة وكلية التجارة والاقتصاد والعلوم السياسية ليصبح عدد الكليات الجامعية حينها أربع كليات ليبلغ عام 1967 عدد الطلبة 836 طالبا وطالبة.
وفي أكتوبر 1971 صدر مرسوم أميري بفصل كلية العلوم عن كلية الآداب والتربية حيث بلغ إجمالي عدد الطلبة 2593 طالبا وطالبة وفي عام 1973 صدر مرسوم أميري بإنشاء كلية الطب وبدأت الدراسة فيها عام 1976.
وفي ديسمبر 1974 صدر مرسوم أميري بإنشاء كلية الهندسة والبترول التي بدأت الدراسة فيها عام 1975 وبلغ عدد الطلبة 6009 طلاب وطالبات في العام الجامعي 1975/1976.
وفي عام 1977 تأسست كلية الدراسات العليا التي تسعى إلى تحقيق رؤية ورسالة الجامعة في الاستثمار بالعنصر البشري لتقدم برامج الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه في مجالات العلوم المختلفة.
وفي عام 1980 صدر مرسوم أميري بإنشاء كلية التربية وفصلت عن كلية الآداب تلاه في عام 1981 صدور مرسوم بإنشاء كلية الشريعة والدراسات الإسلامية وفصلت عن كلية الحقوق.
أما في عام 1982 فقد صدر المرسوم الاميري بإنشاء كلية العلوم الطبية المساعدة والتمريض لتصبح عدد كليات جامعة الكويت تسع كليات في العام الجامعي 1982/1983 وبلغ عدد الطلبة 13147 طالبا وطالبة.
وفي عام 1995 تأسست كلية العلوم الإدارية وحلت محل كلية التجارة والاقتصاد والعلوم السياسية التي كانت من أولى الكليات منذ انطلاق الجامعة وتلاها في عام 1996 إنشاء كلية الصيدلة ثم كلية طب الأسنان في عام 1997 وكانتا رافدين أساسين للكليات الطبية بجامعة الكويت.
وفي عام 1998 تأسست كلية العلوم الاجتماعية حيث بلغ عدد الطلبة 16724 طالبا وطالبة في العام الجامعي 1998/1999 مقسمين على 13 كلية جامعية حيث نمت وتوسعت الجامعة بصورة مطردة بفضل الجهود التي بذلت في سبيل نهضتها.
وفي عام 2003 تم إنشاء كلية البنات الجامعية تلاها في عام 2010 صدور مرسوم أميري بانشاء كلية العمارة وفي عام 2011 تم إنشاء كلية علوم وهندسة الحاسوب وبعدها تم إنشاء كلية الصحة العامة في مركز العلوم الطبية بجامعة الكويت ليبلغ عدد كليات جامعة الكويت 17 كلية علمية وإنسانية.
وتزايدت أعداد الطلبة وهيئة التدريس في جامعة الكويت على مر السنوات حتى بلغ عدد الطلبة المقيدين أكثر من 37 ألف طالب وطالبة للعام الجامعي 2016/2017.
المصدر : جردية الوطن

عن admin

شاهد أيضاً

من أرشيف التاريخ – الحلقة الثالثة

من أرشيف التاريخ – الحلقة الثالثة جميعنا يعرف الملياردير المعتوه الذي أصبح رئيس الولايات المتحدة …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات